الاعتلال العصبي المحيطي .. علاج وأعراض التهاب الاعصاب الطرفية

mustaqilat

Updated on:

الاعتلال العصبي المحيطي .. علاج التهاب الاعصاب الطرفية

يحدث الاعتلال العصبي المحيطي عندما تتلف الأعصاب الموجودة في أطراف الجسم مثل اليدين والقدمين والذراعين تعتمد الأعراض على الأعصاب المصابة في المملكة المتحدة يُقدر أن شخصًا واحدًا من بين كل 10 أشخاص يبلغون من العمر 55 عامًا أو أكثر يتأثر بدرجة ما من الاعتلال العصبي المحيطي.

الاعتلال العصبي المحيطي

الاعتلال العصبي المحيطي هو مصطلح يُستخدم لوصف مجموعة متنوعة من الاضطرابات العصبية التي تؤثر على الأعصاب المحيطية، وهي الأعصاب التي تخرج من الجهاز العصبي المركزي وتمتد إلى مختلف أجزاء الجسم مثل الأطراف العليا والسفلى والأعضاء الحساسة.

أسباب الاعتلال العصبي المحيطي

أسباب الاعتلال العصبي المحيطي يمكن أن تكون متنوعة وتشمل:

  1. الأسباب الوراثية: قد يكون هناك عوامل وراثية تزيد من احتمالية تطوير الاعتلال العصبي المحيطي.
  2. الأمراض المناعية: بعض الأمراض المناعية الذاتية مثل الذئبة الحمامية والتهاب الأعصاب المحيطية تمكن الجهاز المناعي من مهاجمة الأعصاب.
  3. الإصابات والإجهاد العصبي: إصابات الأعصاب المحيطية أو التعرض المطول للضغوط والإجهاد العصبي يمكن أن يلعبان دورًا في تطور هذا الاضطراب.
  4. الأمراض المزمنة: بعض الأمراض المزمنة مثل السكري يمكن أن تسبب أضرارًا للأعصاب.
  5. التعرض للمواد السامة: التعرض المطول للمواد السامة مثل الكحول أو بعض العقاقير يمكن أن يسبب أضرارًا للأعصاب.

أعراض الاعتلال العصبي المحيطي تتنوع وتشمل عدم الإحساس بالألم أو الحرارة بشكل صحيح، وخدران أو وخز في الأطراف، وتضخم الأعصاب، وضعف العضلات، وفقدان التوازن، وألم شديد.

يعتمد علاج الاعتلال العصبي المحيطي على سببه وشدته. يشمل العلاج تحسين التغذية ومراقبة مستوى السكر في الدم (في حالة السكري)، والعلاج الدوائي الذي يمكن أن يشمل أدوية لتسكين الألم والتحسين في وظائف الأعصاب. تختلف خطط العلاج تبعًا لحالة المريض وسبب الاعتلال.

شاهد: ما هو الفرق بين التهاب المفاصل الروماتويدي و الفيبروميالجيا “الام العضلي الليفي”؟

أعراض الاعتلال العصبي المحيطي

الاعتلال العصبي المحيطي هو حالة تؤثر على الأعصاب في الجزء الخارجي من الجسم، ويمكن أن يكون لها أعراض متنوعة وتختلف في شدتها من حالة لأخرى. إليك بعض الأعراض الشائعة للاعتلال العصبي المحيطي:

  1. التنميل والوخز: قد تشعر بالتنميل والوخز في اليدين والقدمين، وهذا يمكن أن يكون مزعجًا ومؤلمًا.
  2. الحرقة أو الألم: يمكن أن يترافق مع الاعتلال العصبي المحيطي الألم أو الحرقة في المناطق المتضررة.
  3. ضعف العضلات: قد تشعر بضعف في العضلات، وهذا يمكن أن يؤثر على القدرة على القيام بالأنشطة اليومية.
  4. ضعف تنسيق الحركة: قد تواجه صعوبة في الحفاظ على تنسيق الحركة والتوازن.
  5. ضعف السيطرة على العضلات: قد تشعر بأنك تفقد القدرة على السيطرة على العضلات في الأطراف.
  6. زيادة أو نقص في الحساسية: يمكن أن تحدث زيادة أو نقص في الحساسية للمؤثرات الحرارية واللمس.
  7. ضعف تنقل الأعصاب: يمكن أن تسبب الاعتلال العصبي المحيطي ضعفًا في تنقل الإشارات العصبية من وإلى الدماغ.
  8. ألم أو تورم في المناطق المتضررة: في بعض الحالات، قد يترافق الاعتلال العصبي المحيطي مع ألم أو تورم في المناطق المتضررة.

إذا كنت تعاني من أي من هذه الأعراض أو تشك في وجود اعتلال عصبي محيطي، يجب عليك استشارة طبيب مختص في أمراض الأعصاب لتقديم التقييم والتشخيص الدقيق والعلاج اللازم.

علاج الاعتلال العصبي المحيطي

علاج الاعتلال العصبي المحيطي يعتمد على سبب الاعتلال وشدته، ويمكن أن يشمل العديد من النهج المختلفة. إليك بعض الخيارات التي يمكن أن تُستخدم في علاج هذا الاضطراب:

  1. معالجة السبب الأساسي: إذا كانت هناك حالة مرضية أو عوامل مؤدية للتعرض للإصابة بالاعتلال العصبي المحيطي، يجب علاج السبب الأساسي أولاً. على سبيل المثال، في حالة السكري، يتعين على المريض السيطرة على مستوى السكر في الدم.
  2. الأدوية: يمكن أن تُستخدم أدوية لتخفيف الأعراض وتحسين وظائف الأعصاب. من بين هذه الأدوية:
    • مسكنات الألم: مثل الأسبرين أو الأسيتامينوفين.
    • أدوية مضادة للالتهابات: مثل الأيبوبروفين.
    • أدوية تحسين التوصيل العصبي: مثل الأنتيديبرسسنتس (مثل الأميتريبتيلين).
    • أدوية لتحسين مستوى الجلوكوز في الدم: إذا كان السكري هو السبب.
    • أدوية تقليل تشنجات الأعصاب: في حالة وجود ألم ناتج عن تشنجات عصبية.
  3. علاج الأعراض الإضافية: إذا كان هناك أعراض إضافية مثل الضعف العضلي أو فقدان التوازن، يمكن تنظيم جلسات العلاج الطبيعي لمساعدة المريض على استعادة القوة والتوازن.
  4. إجراء جراحي: في بعض الحالات النادرة والخطيرة، يمكن أن يتطلب العلاج إجراء جراحي لتصحيح تضخم الأعصاب أو لإزالة ضغط على الأعصاب.
  5. يمكن علاج آلام الأعصاب بأدوية موصوفة تسمى عوامل ألم الأعصاب مثل الابتريل، لأن مسكنات الألم القياسية غالبًا ما تكون غير فعالة.

يجب دائمًا استشارة طبيب متخصص في أمراض الأعصاب لتقدير حالتك بشكل دقيق وتحديد العلاج المناسب. قد تحتاج إلى تلقي العناية الطبية المستمرة لإدارة هذا الاضطراب.

هل يمكن الشفاء من الاعتلال العصبي المحيطي؟

الشفاء من الاعتلال العصبي المحيطي يعتمد على العديد من العوامل بما في ذلك نوع وسبب الاعتلال ومدى تقدمه. بعض أنواع الاعتلال العصبي المحيطي يمكن أن تكون مؤقتة وتتحسن مع العلاج السليم، بينما يمكن أن تكون حالات أخرى أكثر تعقيدًا وتتطلب علاجًا طويل الأمد.

تتضمن خيارات علاج الاعتلال العصبي المحيطي:

  1. علاج السبب الأساسي: إذا كان الاعتلال العصبي مرتبطًا بحالة طبية أخرى، مثل مرض السكري أو التهاب المفاصل، فيجب علاج هذه الحالة الأساسية.
  2. العلاج الدوائي: قد يوصي الطبيب بأدوية لتخفيف الألم وتحسين الأعراض مثل المسكنات وأدوية مضادة للاكتئاب أو مضادات الاعتلال العصبي.
  3. العلاج الطبيعي: قد يستفيد بعض الأشخاص من العلاج الطبيعي الذي يشمل تمارين تقوية العضلات وتحسين التوازن.
  4. إجراءات أخرى: في حالات أخرى، قد يتعين إجراء علاجات أخرى مثل العلاج بالكهرباء أو العلاج بالليزر.
  5. إدارة الألم: يمكن استخدام أدوية أخرى لمعالجة الألم الشديد إذا كان ضروريًا.

يجب أن يقوم طبيبك بتقدير ما إذا كان الشفاء ممكنًا بالنسبة لحالتك الشخصية ويوصي بالعلاج المناسب. بعض الأشخاص يشهدون تحسنًا كبيرًا في الأعراض والوظيفة العصبية بعد العلاج، في حين يمكن أن يكون الشفاء أكثر صعوبة بالنسبة للآخرين. تابع استشارة طبيبك واتبع خطة العلاج التي يقدمها لضمان أفضل فرصة للتحسن والشفاء.

مضاعفات الاعتلال العصبي المحيطي

تختلف النظرة العامة للاعتلال العصبي المحيطي ، اعتمادًا على السبب الأساسي والأعصاب التي تعرضت للتلف.

قد تتحسن بعض الحالات بمرور الوقت إذا تم علاج السبب الأساسي ، بينما قد يكون الضرر دائمًا لدى بعض الأشخاص أو قد يزداد سوءًا بمرور الوقت.

إذا لم يتم علاج السبب الكامن وراء اعتلال الأعصاب المحيطية ، فقد تكون معرضًا لخطر الإصابة بمضاعفات خطيرة محتملة ، مثل إصابة قرح القدم بالعدوى. هذا يمكن أن يؤدي إلى الغرغرينا (موت الأنسجة) إذا لم يتم علاجها ، وفي الحالات الشديدة قد يعني أنه يجب بتر القدم المصابة.

قد يؤثر الاعتلال العصبي المحيطي على الأعصاب التي تتحكم في الوظائف التلقائية للقلب ونظام الدورة الدموية (الاعتلال العصبي اللاإرادي القلبي الوعائي) قد تحتاج إلى علاج لرفع ضغط الدم، أو في حالات نادرة إلى جهاز لتنظيم ضربات القلب .

أضف تعليق